أخبار رئيسيةأخبار عربية دولية

المنتخب الوطني يصل السعودية استعدادًا للتصفيات الآسيوية المزدوجة

وصلت بعثة المنتخب الوطني الفلسطيني الأول لكرة القدم مساء الثلاثاء إلى العاصمة السعودية الرياض، تحضيرًا لخوض مباراتي سنغافورة، واليمن في إطار التصفيات الآسيوية المزدوجة المؤهلة لمونديال قطر 2022، وكأس آسيا في الصين 2023.

وتضم بعثة “الفدائي” أعضاء الجهاز الفني بقيادة التونسي مكرم دبوب الذي كلّف رسميًا بقيادة المنتخب، ومعه 14 لاعبًا، وهم: مصعب البطاط، ورامي حمادة، وغانم محاجنة، ومحمد درويش، وتامر صيام، وإسلام البطران، ومحمد يامين، وعدي خروب، وموسى فيراوي، وعميد صوافظة، ومحمد خليل، ومحمد السمار، بالإضافة لعدي الدباغ لاعب العربي الكويتي، والمتوّج مؤخرًا بلقب هداف الدوري الكويتي، ومحمد باسم لاعب الجيل السعودي.

ومن المفترض اكتمال صفوف المنتخب بالتحاق لاعبيه المحترفين الأخرين، في حين سينضم الدوليون من فريقي مركزي الأمعري، وبلاطة والمشاركين في مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي المقامة حاليًا في العاصمة الأردنية عمان حال انتهاء مشاركة فرقهم في المسابقة الآسيوية، وتحديدًا في الثامن والعشرين من شهر مايو الجاري.

ومن المقرر أن يستأنف المنتخب مبارياته في التصفيات القارية اعتبارًا من الثالث من شهر يونيو المقبل بمواجهة سنغافورة على إستاد الملك فهد الدولي في العاصمة الرياض، قبل مواجهة اليمن في الخامس عشر من الشهر ذاته، وذلك برسم الجولة الأخيرة مما تبقى من التصفيات والتي تحتضنها المملكة العربية السعودية، وفق نظام التجمع جرّاء تداعيات انتشار وباء “كورونا”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى