أخبار رئيسيةرياضة دولية

رئيس الأرجنتين السابق: المونديال الأخير لميسي يعني الكثير

اعتبر ماوريسيو ماكري، رئيس الأرجنتين بين عامي 2015 و2019 وبوكا جونيورز بين عامي 1995 و2007، أن منتخب “الألبيسيليستي” من المرشحين للفوز بمونديال 2022 في قطر لأنه الأخير للمهاجم ليونيل ميسي.

وأكد ماكري أثناء حضوره فعالية رياضية في مدريد، “أرى أن الأرجنتين مرشحة للفوز بالمونديال. إنه المونديال الأخير لميسي وهذا يعني الكثير”.

وأضاف أن مدرب المنتخب ليونيل سكالوني “عرف كيف يخلق بيئة جيدة. لدينا حارس جيد ودفاع حسن وخط وسط قتالي ولاعب مثل أنخل دي ماريا الذي يعيش أفضل حالاته”.

وأبرز الرئيس الأرجنتيني السابق “نحن في حالة تركيز جيدة لكن المونديال تزيد صعوبته حين تبدأ الأدوار الإقصائية”.

وأبدى ماكري أسفه إزاء الانتقادات التي تعرض لها مهاجم باريس سان جيرمان، وأكد أن “انتقاد أفضل لاعب في العالم هو انتقاد لأنفسنا. سيظل هناك نقاش أبدي حول المقارنة بين دييجو مارادونا وليو ميسي”.

واعتبر أن “هذا أمر صعب للغاية لأن المقارنة بين الأزمنة أمر معقد.. من الصعب تحديد أفضل لاعب على مر العصور”.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى